وزارة النفط تٌغيير آلية توزيع المحروقات على المحافظات

الخميس 15 أكتوبر 2020 - 10:44 بتوقيت دمشق
وزارة النفط تٌغيير آلية توزيع المحروقات على المحافظات

أعلن مصدر في "وزارة النفط والثروة المعدنية" تغيير آلية توزيع المحروقات على المحافظات، بحيث يتم إعطاء كمية معينة يومياً للجنة المحروقات في كل محافظة، لتوزعها على قطاعات الصناعة والزراعة والتدفئة وغيرها حسب الأولويات وحاجة كل قطاع.

وأوضح المصدر لموقع "الوطن"، أن آلية العمل السابقة كانت تتضمن تحديد الكميات المخصصة لكل قطاع في كل محافظة من قبل إدارة المحروقات، لكن حالياً تم إعطاء الصلاحية الكاملة للجنة المحروقات باعتبارها أعلم باحتياجات كل قطاع.

ولجنة المحروقات في كل محافظة يرأسها المحافظ، وتضم كلاً من مدير المحروقات في المحافظة، وقائد الشرطة، وعضو المكتب التنفيذي لقطاع التموين، ومدير الصناعة ومدير الزراعة.

ونفت "شركة مصفاة بانياس" قبل أيام صحة الأخبار المنقولة عن مدير المصفاة حول بدء العمل والإنتاج، وبيّنت أن أي معلومات تخص المصفاة وبدء الإنتاج تعلن عبر صفحة "وزارة النفط" وصفحتها على "فيسبوك"، وستكون المصدر الوحيد للمعلومات.

وكان مدير المصفاة بسام سلامة قد أكد في تصريح صحفي 9 تشرين الأول الجاري، أن أمور العمرة تسير على ما يرام، وتوقع الانتهاء من كل الأعمال وبدء عمليات تكرير النفط الخام وإنتاج مواد المحروقات المختلفة خلال 3 أيام.

وتشهد المحافظات السورية منذ شهرين أزمة نقص في المشتقات النفطية، لا سيما البنزين، وكان تبرير "وزارة النفط والثروة المعدنية" بأن السبب هو وجود مشكلة في توريدات المشتقات النفطية بسبب العقوبات، وبسبب عمرة مصفاة بانياس.

جميع الحقوق محفوظة لقناة العالم سورية 2019