‘‘أيمن زيدان‘‘ مسيرة الرجل الشجاع

الأربعاء 12 فبراير 2020 - 14:27 بتوقيت دمشق
‘‘أيمن زيدان‘‘ مسيرة الرجل الشجاع

أيمن زيدان. إسم لمع في عالم الدراما السورية والعربية، وشكّل علامة فارقة بين الممثلين السوريين.

وُلد أيمن زيدان في 1 أيلول/ سبتمبر عام 1956 في الرحيبة شمال شرق العاصمة السورية دمشق، والده غالب كان شرطيًا، وله سبع أخوةٍ وأخوات.

 

عاش أيمن في عائلةٍ متوسطة الحال، وكان يعمل في العطل الصيفية بعد انتهاء السنة الدراسية، كما عمل مدرسًا في مدرسةٍ ابتدائية خلال دراسته الجامعية.

 

عمل أيمن كملقنٍ في أحد مسارح دمشق بعد أن انتقلت العائلة إلى هناك، فتعلق بالمسرح والتمثيل، إلّا أنّ عائلته رفضت خياره هذا، فالتحق بكلية الحقوق لمدة عام ثم بكلية التجارة، قبل أن يُفتتح المعهد العالي للفنون المسرحية في دمشق، فالتحق به زيدان وكان عمره 22 عامًا.

 

تتلمذ أيمن زيدان على يد العديد من كبار الفنانين في سوريا مثل أسعد فضة، وتخرج عام 1981، لينخرط بمجال العمل الفني مباشرةً من خلال المسرح سواء كممثلٍ أو كمخرجٍ في كل من المسرحين القومي والجوال.

 

سافر أيضًا إلى ألمانيا ليخضع لدورةٍ تدريبيةٍ في الإخراج المسرحي في برلين، وبعد عدة سنوات أصبح مديرًا للمسرح الجوال. أخرج زيدان للمسرح مسرحية "رحلة حنظلة" عام 1988 عن نصٍ للكاتب سعد الله ونوس.

 

أولى أعماله التلفزيونية كانت في مسلسل "نساء بلا أجنحة" عام 1983 حيث منحه المخرج مأمون البني فرصته الأولى، شارك بعدها في الفيلم السوري "أحلام المدينة" للمخرج محمد ملص والذي حصل على جائزة مهرجان كان السينمائي عام 1984.

 

إحدى نقاط التحول في حياة أيمن زيدان الفنية كانت مسلسل "نهاية رجل شجاع" عام 1993 المأخوذ عن روايةٍ للكاتب السوري حنا مينة وإخراج نجدت أنزور، المسلسل الذي أدّى فيه زيدان دور مفيد الوحش الإنسان البسيط الشهم، حقق هذا المسلسل انتشارًا واسعًا محليًا وعربيًا، وجعل اسم أيمن زيدان يلمع في الوسط الفني.

 

تعززت شهرة أيمن بعدها من خلال دور أسامة في مسلسل "الجوارح" عام 1995 والذي مثّل انطلاقة حقبة مسلسلات الفنتازيا التاريخية، كما قدّم في نفس العام دور الدكتور أحمد عبد الحق في مسلسل "يوميات مدير عام" بجزئه الأول، والذي يُعد من أهم تجاربه الكوميدية.

 

شارك زيدان في العديد من الأعمال التلفزيونية الخالدة مثل "إخوة التراب"، "يوميات جميل وهناء"، "هولاكو"، "ملوك الطوائف"، "عالمكشوف"، "قاع المدينة"، بالإضافة إلى بعض الأعمال المصرية منها: "عيون ورماد" و"نسيم الروح".

 

سينمائيًا، كان لزيدان حضورٌ واضح في عدة أفلامٍ منها "مطر أيلول" عام 2010، "الأب" عام 2015 و"مسافرو الحرب" عام 2017.

 

تميز أيمن زيدان خلال مسيرته الطويلة بتنوع أدواره، فقد قدّم أدوارًا مختلفةً معاصرة وتاريخية ودرامية وكوميدية.

 

حصل أيمن زيدان على جائزة مهرجان وهران الدولي للفيلم العربي عن فئة أفضل ممثل في الأفلام الروائية الطويلة عن دوره في فيلم "الأب" للمخرج السوري باسل الخطيب، كما حصل على جائزة أفضل ممثلٍ عربي في مسابقة نور الشريف للفيلم العربي عن الفيلم نفسه.

 

جميع الحقوق محفوظة لقناة العالم سورية 2019